منتديات الراعى و الخراف
عزيزنا الزائر مرحبا بك فى منتديات الراعى و الخراف اذا كنت غير مسجل فبرجاء التسجيل و ننال شرف انا تكون من اسره الراعى و الخراف و ان كنت مسجل بالفعل فتفضل بالدخول و شكرا لك لزياره منتداناو نتمى لك ان تقضى وقتا ممتعا بالمنتدى

منتديات الراعى و الخراف

منتدي مسيحى
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
تم انشأ ايميل لمن يريد الاستفسار عن اى شى و هو

elra3y@ymail.com
مطلوب مشرفين على الاقسام لمن يريد المشاركه يكون لديه اشتراكات و مواضيع بالمنتدى

شاطر | 
 

 دير رؤيا القديس بولس الرسول

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهندس جورج فارس رباحية
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 57
العمر : 76
السٌّمعَة : 0
نقاط : 127
تاريخ التسجيل : 06/06/2011

مُساهمةموضوع: دير رؤيا القديس بولس الرسول   الخميس أبريل 03, 2014 6:57 pm

دير رؤيا القديس بولس الرسول

المهندس جورج فارس رباحية

      بولس الرسول الذي لُقِّبَ ( بإناء المسيح المختار ومجد الكنيسة ورسول الأمم ومُعلِّم العالم بأسره وهامة الرسل والمشرِّع الأول وبالمصطفى ) هو يهودي الجنس وُلِدَ في أوائل القرن الأول الميلادي حوالي سنة 8 م في مدينة طرسوس ( منطقة كيليكية ـ شمال غرب أنطاكيا ) من أبوين عبرانيين من سبط بنيامين كانا يتمتّعان بحقوق المواطنة الرومانية واللذين كانا ينحدران من الجليل .. كان خبيراً باللغة اليونانية ومُدقّقاً في علم الناموس وشديد الاضطهاد لكنيسة المسيح واسمه ساولس أو شاول الذي معناه ( مُكَرِّسْ لله ) . وكان شديد الكره والسخط على المسيحيين حتى أخذ يطاردهم أينما ذُكِروا .
   وفي نحو سنة 36 ومع ازدياد اضطهاده للكنيسة انطلق ( شاول ) ماراً بباب دمشق  في أورشليم على رأس فرقة مسلّحة ممتطياً جواده متوجهاً إلى دمشق مصحوباً برسائل توصية من رئيس الكهنة لكي يأتي بمن يجد هناك من المؤمنين بالمسيح إلى أورشليم واستغرق سفره إلى دمشق ستة أيام حيث المسافة حوالي /250/ كيلو متراً ،وكانت هناك ثلاثة دروب تقود إلى دمشق واختار طريق سهل كوكب فهو الطريق المختصر والأسهل والأقرب فوصل مع فرقته عتبة تلة كوكب البركانية(1) عند مشارف دمشق ، فرأى حوله نورٌاً مبهراً سطع من السماء بغتةً عند الظُهر وهو على تلّة كوكب ـ التي تقع في الجنوب الغربي من دمشق ,وتبعد عنها 18 كم ـ فسقط من على ظهر جواده إلى الأرض وسمع صوتاً يقول له : ( شاول شاول لماذا تضطهدني ) وإذ سأل قائلاً Sadمَن أنت ياسيد ) فسمع الصوت يقول : ( أنا يسوع الذي أنت تضطهده صعبُ عليك أن ترفس مناخس فانهض وقم على قدميك وادخل المدينة ، فيقال لك ما يجب عليك أن تفعل ) وإن المرافقين معه تعجّبوا لأنهم سمعوا الصوت ولم يروا أحداً فنهض بولس عن الأرض وهو لا يُبصِرْ شيئاً فاقتادوه بيده ودخلوا به دمشق فبقي ثلاثة أيام مكفوف البصر لا يأكل ولا يشرب ، وبإعلان من الله تعمَّد من حنانيا (2) الذي كان بدمشق . ودخل بالحال إلى مجامع اليهود وصار يُكَرِّز بالمسيح ويقولSad إن هذا هو ابن الله ) وبُهِتَ اليهود من هذا التغيير في معتقده . راجع ( أعمال الرسل 9 : 1 ـ 30 )
 لقد طُرِحَتْ عدة روايات تزعم بحدوث الرؤيا في أماكن غير تلة كوكب .إحدى الروايات تقول بأن مكان الرؤيا هو عند سور دمشق .
هذه الرواية يدحضها " فيورد " بالقول : (لاشك إن مردّ هذا الزعم هو كسل الدلاّء أو خوفهم قديماً من التوغّل بعيداً عن المدينة ، وقد أكّدت تقاليد القرون الوسطى أن موقع الرؤيا إنما كان إلى قرب قرية كوكب ) .
 لقد عرف الأقدمون حرمة هذا المكان فشيدوا عليه ديراً وكنيسة لم يتم تحديد تاريخ بنائه ، وذكر الدكتور يوسف سمارة هذا الدير في مؤلّف له صدر عام 1966 ( لم يبق في هذا الدير سوى بعض رسوم دارسة وبعض الحجارة المصقولة ، ورأس عمود كورنثي وخرزتا بئرين لجمع مياه المطر واحد في أعلى التل والآخر عند السفح المقابل . وهناك خنـادق وأساسـات ( أسس ) مكشوفة لبناء لا شك في ضخامته ، وبعض تلك الجدران لا يزال كلسها عالقاً وفيها مقاعد صخرية ، وهناك بقايا كنيسة تقع بين التلة البركانية وبين الطريق الرومانية هي عبارة عن أحجار نحتية مختلفة الأحجام لعلّ أضخمها كان رِتاجاً لباب وقد تجد هناك كِسْرات آجرّ كانت مستعملة في البناء ويذكر أهالي المجاورة مثل " جديدة عرطوز " و " صحنايا " أن كثيراً من الكتل الحجرية قد انتزعت من الجدران وأعيد استخدامها في الأبنية الحديثة بتلك القرى )    وأن جماعة من سكان المنطقة عثروا بين الأنقاض على مبخرة ( مجمرة ) ذهبية ويُعتبر العثور عليها قاطعاً للشك في صفة الطراز المعروف في بناء الكنائس .

ومن الإثباتات التي تؤكّد حصول الرؤيا في تلة كوكب :
ـ كتاب تاريخ القدس لجاك فيتري
ـ كتاب رحلة إلى بلاد المشرق لتيفينيو الجزء الثاني صفحة 434 .
ـ كناب وصف للشرق لبوكوك  صفحة 119 و 128 .
ـ كتاب رحلة من حلب إلى دمشق لكرين صفحة 65 و 66 .
ـ كتاب خمس سنوات في دمشق لبورتر صفحة 43 .
ـ كتاب وصف فلسطين والجليل لكيران صفحة 305 و 306 الجزء الثاني .
ـ كتاب رحلة وصفية وتاريخية وأثرية في الشرق للكاتبين : شوفيه و ايزامبريت صفحــة
  492 عندما يتحدّثان عن تلة كوكب : ( يجب أن نعتبر أن هذا المكان ـ دير تلة كوكب ـ  
  المحلّ الذي حدثت فيه رؤيا القديس بولس واهتدائه إلى المسيحية كما ذهبت إلى أقدم التقاليد
  التي كانت مقبولة في زمن الصليبيين ) .
ـ دليل الأرض المقدّسة للأب بارنابه مايسترمان 1907 : قال فيه " إن قرية كوكب الصغيرة
  تحتوي تحتوي على بقايا كنيسة في جوار التلة المدعوة مار بولس "
ـ كتاب كان التوراة على حق : لمؤلفه : هيو شونفيلد  قال فيه : " إنه جاء في مخـطوطات
  البحر الميت التي عُثرَ عليها عام 1946 كيف هاجر مؤسسو الطائفة التي كتبـــت تلك
  المخطوطات إلى أرض دمشق حيث أقرّوا ( العهد الجديد ) وكان يتزعمهم حقوقي يدعونه
  ( كوكب ) أو النجم  . وقال عن شاول بأنه شاب متين البنية قادر على المشي مســافات
  طويلة ولكنه احتاج إلى أسبوع كامل على الأقل في رحلته حتى وصل لمشارف دمشق .
أما الإثباتات العربية وردت في :
ـ كتاب مذكرات جديدة عن دمشق : البعثات اليسوعية صفحة 170 الجزء الرابع .
ـ كتاب الريف السوري لوصفي زكريا الجزء الثاني : في حديثه عن خربـة كوكـب  :
  ( إن سبب وجود الكنيسة والدير هناك هو ما جاء في الكتب المسيحية من أن هذا المكان
 هو الذي اهتدى فيه شاول حينما كان قادماً إلى دمشق ليلقي القبض على مَنْ تنصّر فيـها
 ويسوقهم إلى أورشليم ) .
ـ كتاب خطط الشام لمحمد كرد علي الجزء الخامس .
اهتمّ غبطة البطريرك ثيودوسيوس السادس بهذا الموضوع واشترى 253 دونماً بموقع تلة كوكب ثم تبرع أحد المحسنين بـ /5/ دونمات فأصبحت مساحة الأرض 258 دونماً . ثمّ تبرّع غبطة البطريرك اليكسي الأول بطريرك موسكو ببناء المزار . فتمّ باء كنيسة الدير وفق طراز معماري مُمَيَّزْ ، حلزوني الشكل مهيبة وجميلة تُحاكي عملية الرؤيا . صغيرة المسـاحة مزيّنة بالداخل بمجموعة من الأيقونات الرائعة التي تُمَثّل أحداثا وشخصيات من الرسل والقديسين ، بالإضافة للكنيسة هناك مجموعة من الأبنية لإدارة وخدمة الموقع وساحات وحدائق جميلة ومسرح مفتوح وتمثال رائع من البرونز يمثّل القديس بولس ينتصب في مكان بارز قام بتصميمه وتنفيذه نحّات روسي . ويحيط بكافة أبنية الموقع سياج مع مدخل جميل للموقع . تمّ تدشين الموقع سنة 1966 .
  وبمناسبة مرور ألفي عام على مولد القديس بولس احتفلت الطوائف المسيحية برعاية غبطة البطريرك أغناطيوس هزيم بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس بالتعاون مع وزارة السياحة بإطلاق إحتفالية عام القديس بولس الرسول التي استمرّت من 28 حزيران 2008 إلى 28حزيران 2009 وذلك في دير الرؤيا في تل كوكب بالتزامن مع إعلان الفاتيكان الاحتفال بسنة كاملة للقديس بولس الرسول . واستمرّت الاحتفالات بالدير ثلاثة أيام 28 و 29 و 30 حزيران 2008 حضرها البطريرك هزيم ووزير السياحة والمفتي العام لسورية وكبار المسؤولين والمدعوين .

 11/1/2011                                        المهندس جورج فارس رباحية

المفــردات :
(1) ـ تلة كوكب : من أقوال سكان المنطقة : بأنه قد تكون سُميت بـ ( تلة كوكب ) إشارة إلى النور الساطع الذي ظهر للقديس بولس في الموقع .
(2) ـ حنانيـا : من مدينة دمشق وهو أحد السبعين رسولاً ، استشهد مرجوماً على عهد
الوالي لوكيانوس .

المصــادر والمــراجع :
ـ كتاب السواعي الكبير : القدس 1886
ـ مجلــة النعمة : دمشق ـ السنة 3 ـ العدد 30 ـ حزيران 1963
ـ المنجد في اللغة والأعلام : بيروت 1973
ـ مدخل إلى العهد الجديد : الدكتور يوحنا كرافيذو بولوس ، تعريب الأب أفرام ملحم
  الناشر : مطرانية الروم الأرثوذكس بحمص ـ الطبعة 2 ـ 2007  
ـ مواقع على الإنترنت :
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دير رؤيا القديس بولس الرسول
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الراعى و الخراف :: القسم الروحى :: سير القديسين-
انتقل الى: